لاعبي منتخب كوت ديفوار يحتفلون بالعلم المغربي بعد تتويجهم بلقب كأس إفريقيا على حساب نيجيريا

أحتفل لاعبي المنتخب الايفواري بالعلم المغربي ، بعد تتويجهم بلقب كأس إفريقيا للمرة الثالثة في تاريخهم ، وذلك عقب فوزهم على منتخب نيجيريا بهدفين لهدف ، مساء يوم الاحد .

ليكمل بذلك منتخب ساحل العاج عودته التاريخية والاعجازية ، لينال اللقب الإفريقي الثالث في تاريخه القدم بالفوز 2-1 على نيجيريا في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب الحسن واتارا في أبيدجان.

وتمكن المنتخب الايفواري من قلب الطاولة على نظيره النيجري ، حيث كان متأخر بهدف من توقيع وليام تروست إيكونغ قائد نيجيريا في الشوط الأول، وسجلت هدفين في الشوط الثاني عن طريق فرانك كيسي وسيباستيان هالير.

ليحقق أصحاب الدار منتخب ساحل العاج اللقب الثالث في تاريخهم ببطولة في كأس الأمم الأفريقية بعد نسختي 1992 و2015 ، في سيناريو لم يتوقعه أشد المتفائلين .

وكان منتخب ساحل العاج قريبا من توديع البطولة الإفريقية من دور المجموعات بعد خسارته صفر-4 من غينيا الاستوائية في الجولة الثالثة، حيث أنتظر أصحاب الدار فوز المغرب على زامبيا ليضمنو بذلك تأهلهم لدور الثمن ، حيث يدينو للمنتخب المغربي بهذا الإنجاز التاريخي .