أزمة خانقة وراء غياب حكيمي عن تداريب فريقه باريس سان جيرمان

تم مواجهة الدولي المغربي أشرف حكيمي، الظهير الأيمن لباريس سان جيرمان، صباح اليوم الجمعة، مع امرأة اتهمته سابقًا باغتصابها، حسب ما نقلت وكالة “فرانس برس”.

وذكرت النيابة العامة في نانتير أن “المواجهة جرت صباح اليوم بين المتهم والضحية”، حيث تبلغ الضحية 24 عامًا وقد اتهمت اللاعب في مارس الماضي بارتكاب جريمة اغتصاب.

يأتي ذلك بعد إعلان باريس سان جيرمان عن غياب حكيمي عن التدريبات الجماعية للفريق الجمعة، بدعوى “أسباب شخصية”.

وأفادت إذاعة “مونتي كارلو” أن حكيمي ينفي التهمة، مشيرًا إلى أن القضاء استمع إليه في نانتير، في إطار المواجهة مع المرأة التي اتهمته بارتكاب الجريمة.

تم فتح تحقيق قضائي في قضية حكيمي في 3 مارس 2023، بعدما أبلغت امرأة الشرطة أنها تعرضت للاعتداء المزعوم في مساء 25 فبراير.

من ناحية أخرى، أعربت محامية حكيمي عن قلقها من “محاولة ابتزاز” لموكلها، مشيرة إلى أن المرأة “رفضت تقديم شكوى، ورفضت الخضوع لأدنى فحص طبي أو نفسي، ورفضت مواجهة أشرف حكيمي”. بينما رفضت محامية المرأة هذه الفرضية وأكدت أن “لا شيء في هذا الملف يسمح لنا بتوصيف محاولة ابتزاز”، مشددة على أن “موكلتها تصر على جميع أقوالها”.

اترك تعليقاً