هذا ما حدث في غرفة ملابس المنتخب المغربي بعد الإقصاء من “الكان”

هذا ما وقع في غرفة ملابس المنتخب المغربي بعد الإقصاء من “الكان”

انتهت مغامرة المنتخب المغربي في بطولة كأس أمم أفريقيا 2024 بشكل مفاجئ، حيث خرج الفريق من البطولة بعد الهزيمة في دور الـ16 أمام جنوب أفريقيا. كانت النتيجة 2-0 لصالح جنوب أفريقيا، وهو ما أثار صدمة الجماهير المغربية وأفراد الفريق.

وكشفت مصادر داخلية أن لاعبي المنتخب المغربي لم يكونوا قادرين على كبح دموع الخيبة والإحباط بعد الهزيمة، حيث بكى العديد منهم بمرارة في غرفة تبديل الملابس. وفي الوقت نفسه، عاش الجهاز الفني للمنتخب لحظات صعبة، حيث كان وليد الركراكي، الناخب الوطني، يحاول تهدئة الأوضاع ورفع المعنويات.

وفور الخروج من المباراة، عقد الركراكي اجتماعاً مع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، لمناقشة التطورات والخطوات المستقبلية. كما اجتمع الركراكي باللاعبين في غرفة تبديل الملابس، حيث حاول توجيه رسالة تحفيزية وتشجيعية للاعبين وتخطي هذه التجربة الصعبة.

ويأتي هذا الإقصاء المبكر بعد أن كانت الآمال مرتفعة في أداء المنتخب المغربي في البطولة، خاصة بعد تصدره المجموعة في الدور الأول بثلاث انتصارات. ومع هذا الخروج، سيواجه المنتخب التحديات لتقديم تقييم شامل والتفكير في المستقبل وسبل تطوير الأداء.

تنبيه هام

تؤكد «أنفو سبورت» أنها تمنع منعا باتا استنساخ أو نقل أو نشر مواضيع أو صور منقولة من موقع الإلكتروني سواء بشكل كلي أو جزئي بهدف نقلها إلى الجمهور عبر أي وسيلة من وسائل النشر الإلكترونية وكل مخالف لذلك سيعرض نفسه لمخالفة حقوق طبع ونشر.